جريدة الاستثمار العربى الان السوق يأتى اليك اقتصادية متخصصة
رئيس التحرير وليد عبد العظيم

جهاز تنمية المشروعات يطلق مبادرة وضع “علامة تجارية ” للصناعات الصغيرة

جهاز تنمية المشروعات يطلق مبادرة وضع “علامة تجارية ” للصناعات الصغيرة
كتبت / أسماء سمير
أكدت نيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة والرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات، أن الجهاز بدأ في تنفيذ مبادرة طموحة بهدف وضع علامات تجارية مميزة للعديد من الصناعات الصغيرة التي تشتهر بها مصر في مختلف المجالات لدعمها ومساندتها فنيًا وزيادة قدرتها على المنافسة محليًا ودوليًا.
و قال محمد الزيني ، رئيس الغرفة التجارية بدمياط، إن العلامة التجارية يجب وضعها لكل مصنع وليس لكل صناعة ، حتى يُعرف المصنع في السوق ، وتطلب منتجاته بالأسم في السوق العالمي ، مؤكدا على أهمية ارتفاع جودة المنتج وتدني أسعاره ، حتى ترتفع الكميات المصدرة منه .
وأشار الزيني في تصريحات خاصة ،إلى أن المستهلك يزيد إقباله على المنتجات التي لها علامة تجارية أو ” براند ” ، وأن للبرامج التدريبية للمصنعين أهمية في التعرف على الأذواق التي تناسب السوق العالمي .
وأضافت جامع ، أن المبادرة ستشمل قطاعًا كبيرًا من تجمعات الصناعات الصغيرة المصرية الواعدة منها على سبيل المثال صناعة الأثاث، وصناعة الحرف اليدوية والتراثية المختلفة، وصناعة السجاد الحرير والكليم والمنسوجات، صناعة الخزف والفخار، الجلود وسيمتد نطاقها أيضا إلى تنمية القدرات والمهارات الإدارية والتنفيذية والتصنيعية لأصحاب هذه الصناعات.
ومن جانبه قال مسعد عمران ، رئيس غرفة الصناعات اليدوية باتحاد الصناعات ،إن وضع علامة تجارية لكل صناعة يستوجب الرجوع إلى متخصصين ، أو ممثلي الغرفة ، الجمعيات المنتجة ، والمصنعين موضحا أن وضع علامة تجارية للصناعة ، سوف يتبعها وضع علامة تجارية لكل مصنع و طباعة للمواصفات على المنتج ، مما يرفع على الطلب العالمي على المنتجات المصرية خلال المعارض الدولية .
وأشار عمران في تصريحات خاصة لـ”الاستثمار العربي ” ، إلى أن عدد من الدول التي لها تنظيم وتشابك بين جميع الأطراف الصناعية مثل الغرف الصناعية وجهات صنع القرار التي تقوم بالترويج والدعم للمصنعين ، تحقق مبيعات أعلى من المنتجات المصرية في المعارض الدولية على الرغم من تفوق الصناعة المحلية والتي وصلت في صناعة السجاد على سبيل المثال ، لعمل مليون و100 ألف عقدة في المتر .
وقال محمد المرشدي ، رئيس غرفة الصناعات النسيجية باتحاد الصناعات ، إنه يجب أن يتم وضع علامة تجارية لكل مصنع أو منتج نظرا لاختلاف كل منتج عن الأخر ، وأن المنسوجات ليست صناعة متجانسة .
وأشار المرشدي ، في تصريحات خاصة ، إلى أن العلامة التجارية تمثل 70 % قيمة مضافة للمنتج ، مما يرفع الكميات المصدرة ، موضحا أن أنه لايوجد علامات تجارية لصناعة الملابس المحلية وأن المصانع تعمل لصالح برندات عالمية ألمانية أو فرنسية.
وأكدت وزيرة الصناعة ، أن المبادرة ستشمل قطاعًا كبيرًا من تجمعات الصناعات الصغيرة المصرية الواعدة منها على سبيل المثال صناعة الأثاث، وصناعة الحرف اليدوية والتراثية المختلفة، وصناعة السجاد الحرير والكليم والمنسوجات، صناعة الخزف والفخار، الجلود وسيمتد نطاقها أيضا إلى تنمية القدرات والمهارات الإدارية والتنفيذية والتصنيعية لأصحاب هذه الصناعات.

Ads

لمتابعتنا علي صفحتنا علي الـ Facebook
نشرة تلكسات .. يومية تأتيكم من الأحد للخميس مجاناً أشترك ألان
جهاز تنمية المشروعات يطلق
اترك تعليقا

اشترك الآن في نشرة تلسكات

أول نشرة إخبارية مسائية فى مصر تطلقها جريدة الاستثمار العربى تأتيكم قبل العاشرة يوميا من الأحد إلى الخميس